المؤرخ : حسام المرحومي ... أستاذ التاريخ بطنطا

موقع يدرس التاريخ للاستفادة منه وليس للقراءة فقط . ندرس الاحداث التاريخية كي لاتتكرر والشخصيات كي تتكرر .


    حرب التحرير الامريكية

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 28
    تاريخ التسجيل : 10/06/2010

    حرب التحرير الامريكية

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة يونيو 11, 2010 6:05 pm

     الثورة الأمريكية – حرب الاستقلال
    مقدمة :
    من الصعب معرفة توقيت بداية الثورة الأمريكية أو ما عرف فى التاريخ باسم حرب الاستقلال , فمن المؤكد أنها لم تبدأ عام 1775م لكنة فى عام 1776م تقريبا انقسم الرأي العام حول ضرورة الانفصال عن الإمبراطورية البريطانية بين مؤيد ومعارض .
    1- أسباب الثورة :-
    تعددت أسباب الثورة بين الولايات ولكن كانت فى مجملها أسباب اقتصادية :
    1- جور القوانين التجارية بالنسبة لولايات الشمال التي لم يكن لديها من الصناعات ما تبادل به انجلترا فكان عليها أن تؤدى المقابل بالعملة الصعبة وللحصول على العملة الصعبة كان لابد للتجارة مع جزر الهند الغربية ونتيجة لفرض ضرائب باهظة اقتصرت تجارة نيو انجلند على الجزر البريطانية التابعة لها فقط وكان فى ذلك خسارة كبيرة لها كما لجأت المستعمرات إلى التهريب كما جاء قانون السكر 1764 ليزيد من سوء الوضع حيث حدد 6 بنسات للجالون ثم خفضت إلى 3 بنسات ومنع التهريب وذلك عن طريق السفن الحربية وقام موظفوا الملك بالتفتيش .
    أما عن ولايات الجنوب فلم يكن لها تجارة ترتكز مع نيوانجلد بل كان يستورد احتياجاته من انجلترا مباشرة وسيطرت شركات ووكلاء بريطانيون على التجارة والذين سددوا ديونهم دون اهتمام بحجم الديون التي وصلت إلى 2 مليون دولار عند قيام الثورة فكره الأمريكيون أصحاب الديون ورأوا أن الثورة هي خير وسيلة للتخلص من هذا العبء .
    2- الخلاف الواضح بين الكنيسة الانجليكانية ودافعي الضرائب .
    3- وجود قوات إنجليزية فى المستعمرات الأمريكية للدفاع عنها خاصة فى ظل التهديد بقيام حرب مع الهنود الحمر وعدم الثقة فى الأسبان وكذلك عدم ثقة انجلترا فى قدرة المستعمرات البريطانية الدفاع عن نفسها . وأمام كل ذلك قررت انجلترا بقاء قوة من 1000 فرد فى أمريكا الشمالية تسدد 1/3 نفقاته من الضرائب الاستعمارية وتقدم الحاكم بفرض ضريبة التمغة على الصحف والمستندات القانونية وقد أقرها البرلمان كما التزم السكان بمد الجنود بكل ما يحتاجون إليه لكن كان ضريبة التمغة بمثابة ضريبة جديدة لم يؤخذ رأي الأهالي فى فرضها .
    4- انتشار المبادئ التحررية خاصة فى ظل الجو الجمهوري والديمقراطي الذي عاش فيه الأمريكيين .
    2- زعماء الثورة :
    انقسم زعماء الثورة إلى مجموعتين : هما
    أ- الرجال المثقفين والكتاب والمفكرين أمثال جون أدامز والكسندر هاملتون وبنجامين فرانكلين وتوماس جيفرسون .
    ب- مجموعة كانت تتسم بالجراءة والأقدام وحدة المذاج وأرادوا ديمقراطية نقية صافية وهم الذين أعطوا الثورة طابع العنف .
    3- التفاهم وقيام الثورة :
    ازداد الصراع بين الطرفين في السنوات الأخيرة وذلك لـ : 1- وجود الحاميات البريطانية في المستعمرات بكثرة -2- فرض الضرائب الباهظة على المستعمرات -3- اعتراض الامريكين على وضع البرلمان لقوانين المستعمرات على أساس تعاملهم كان مع الملك فقط -4- رفض بريطانيا التصنيع داخل المستعمرات وجعلها مركز للمواد الأولية تمد به بريطانيا -5- ظهور أفكار تحررية بقيادة جماعة من الأحرار أمثال : " فوكس - يورك - باري " .
    4- تنظيم الثورة والاستعداد لها :
    1- مرحلة الاضطرابات : حيث ظهرت اضطرابات واحتجاجات عامة في أماكن متفرقة وغير متصلة للاعتراض على الضرائب كما قام جماعة " أبناء الأحرار " لتنظيم احتجاج شعبي ضد التعسف البريطاني .
    2- مرحلة المقاطعة الاقتصادية : للمنتجات البريطانية نتيجة لقانون " تاوسند " 1767م .
    3- مرحلة إنشاء لجان مشتركة متصلة بين الولايات لتستطيع الاتصال بالولايات وكان يقودها " سام ادامز " .
    4- مرحلة خلق هيئات تشريعية : وهي المؤتمرات وكان يقودها جيفرسون وفي اول اجتماع لها قرروا : يوم للصيام والصلاة في فرجينيا ولكن الحاكم " دانمور " فرقهم بالقوة .
    5- قيام الثورة :
    * تحرش : وفي مارس 1772م بدأ المواطنون بالتحرش بالجنود الإنجليز وسبهم والسخرية منهم ولولا تدخل الحاكم العام لقامت معركة كبيرة . وكانت لهذه الحادثة أثرها في إثارة الجماهير. ضريبة الشاي : وكانت الرسوم الجمركية قد ألغيت ماعدا الشاي بالإضافة إلى ضريبة البنسات الثلاثة التي أصر الحاكم الانجليزى على بقائها كعنوان للسلطة فى الحكم كما كان إرسال شركة الهند الشرقية بمركب محملة بالشاي سببا مباشر في قيام الثورة فقد عزم الأهالي على مقاطعة هذه البضائع حيث أعيد الشاى إلى السفن كما قام الأهالى فى بوسطن بإتلاف 343 صندوق من الشاي .
    * ردة الفعل البريطانية : لكل ما سبق قرر الملك جورج الثالث والبرلمان تاديب الثارين واصدروا 5 قرارات :
    1- تعين قائد الجنود العامة " جيج " على ولاية ماساتشوستس وامداده بـ 4 فرق واسكانهم في منازل الاهالي -2- ارسال المتهمين في قضايا كبرى مع الشهود إلى بريطانين للمحاكمة هناك -3- اغلاق ثغر بوسطن حتى تُدفع التعويضات -4- مد كناد إلى نهر اهيو وجبال الجيلاني لحرمان بوسطن من الاراضي الشمالية الغربية .
    * ردة الفعل الامريكية : أثارت هذه الاجراءات سخط الأهالى وسادت موجه من الغضب بين الولايات ذلك فى الوقت الذى نشطت فيه لجان الاتصال بين الولايات . فعقدت مؤتمر فى احدى الحانات لمناقشة المصالح الأمريكية وفى 1774 م عقدت فى فلادلفيا أول مؤتمر عام للولايات حضره جميع الولايات ما عدا جورجيا وأعد هذا المؤتمر وثيقة حددت فيها حقوق الولايات وأهمها حرية الولايات فى وضع التشريعات الخاصة بها , ولقد تمخض عن هذا المؤتمر قرارين مهمين جدا هما :
    1- وقف استيراد السلع البريطانية بعد 3 شهور ومنع جميع الصادرات إلى جزر الهند الغربية وانجلترا بعد انقضاء العام الحالى . 2- موافقة المؤتمر على معاونة ولاية ماساتشوستس على مواجهة القرارات الإنجليزية الأخيرة . وقام الأمريكيين بشراء السلاح وتدريب الفرق وبهذا بدأت الثورة .
    & بداية الحرب :-
    بدأت حرب الاستقلال بمحاصرة الجنرال جيج وبدأت الحكومات الملكية فى الانهيار فى الولايات الأمريكية , وقرر مؤتمر القارة الثانى ، مايو 1774م تنظيم ثورة علنية وتنظيم القوات العسكرية حول بوسطن وعينت جورج واشنطن قائد للثورة .
    1- معارك الثورة :
    - معركة بنكرهل : بدأت فى 17 يونيه ، كانت قوات الثوار تحصنت على قمة تل ( بريد ) واقام فيها بعض المعاقل وعندما نفذ صبر جيج هاجمه من الامام وتقدمت قواته ببطئ وبدأت المعركة وارتد الانجليز وفقدوا 1045 قتيل بينما فقد الثوار 441 قتيل وكان من نتائج هذا النصر الأمريكى ارتفاع الروح المعنوية للثوار - عزل جيج من منصبه وتعين " هاو " .
    اهم المشاكل التي قابلت جورج واشنطن والثوار :
    من أهم الصعوبات التى واجهت واشنطن هى : 1- جيش مختلط وغير مدرب -2- انتشار الولاء للملك في البلاد -3- عدم ثقة بعض الجماعات في الوطنيين لاسباب متعددة منها الغيرة . -4- عدم شعور الجنود بالمسؤولية فقد كانوا ينزلون من معاقلهم في موسم الحصاد لجمع المحصول ويتركوا اماكن حراستهم -5- ضعف أسطول الثوار مقابل اقوى أسطول في العالم وهو الأسطول الانجليزي -6- قلة الموارد وبخل الولايات في امداد الثورة والثوار .
    * لذا استصدر جورج واشنطن قرار من الكونجرس بمد فترة التجنيد وفرض عقوبات على المخالفين والمقصرين أقصاها 500 جلدة . اما المميزات التي تميز بها جيش الثوار : 1- بعد القوات الانجليزية عن انجلترا ( 3000 ميل ) هذا بالإضافة إلى التكاليف الباهظة والتي يتكبدها الإنجليز في نقل الجنود والعتاد -2- مساعدة الفرنسيين للثوار في السر -3- كفائة القواد الأمريكان مقابل سوء القيادة الإنجليزية -4- كفائة وجرأة وحماس واشنطن .
    إعلان الاستقلال :
    أدت مرارة المعارك والدمار إلى رفع الثوار علم خاص بهم بعد الكلمات الحماسية التى ألقاها توماس بين والذى أوضح فيها أن الاستقلال هو العلاج الوحيد لكن الفوز به صعب .
    معركة ساراتوجا : كانت من أعظم معارك الحرب 1777 كان للإنجليز قوات ضخمة فى كندا ونيويورك قدر عددها بنحو 35 الف جندي ذلك فى الوقت الذى بلغت فيه قوات الثوار 8 ألف فى نيوجرسي لكن أدت سوء القيادة البريطانية إلى القضاء على هذه الفرصة الذهبية لقمع الثورة حيث قررت بقاء قواتها متفرقة فى الولايات الأمريكية مما أدى إلى الهزيمة فى عدة معارك متفرقة فى الولايات مثل معركة ( مزيمان ) وأمام تلك الهزائم لم يملك ( فاو ) القائد الانجليزى إلا الاستسلام للثوار فى 17 أكتوبر بعد محاصرته وكانت ذو أثر مهم حيث قضى على 1/4 قوات الملك فى العالم الجديد فى ضربة واحدة كما أصبح وادي هوشن تحت سيطرة الثوار كما عقد الثوار معاهدة التحالف مع فرنسا فى 1778م وقدمت فرنسا وأسبانيا مساعدات سرية للثوار .
    تغيرت خطط الإنجليز فأرادوا الاستيلاء على ( جورجيا ) واتخاذها نقطة للاتجاه شمالا فأحتلوا مساحات واسعة فى جورجيا وكارولينا الجنوبية 1779 وحاصروا بنجامين فى تشارلزتن ثم قبضوا عليه ومعه 5000 من الجيش فكانت هذه ضربة قوية للثوار ثم تم الاستيلاء على كارولينا الجنوبية .
    معركة كينجموتين :-
    هزمت قوات الملك فى عدة معارك خاطفة أمام " ناثانيل جرين " الأمريكى والذى أنهك قوى الانجليز وأجبرهم على التراجع إلى تشارلزتين وسافانا وفى أكتوبر أصبحت الحرب فى حكم المنتهية الا أن الملك رفض الاعتراف بالهزيمة وفى 1782م كانت الثغور الجنوبية قد تم الجلاء منها .
    معاهدة الصلح
    تم عقد معاهدة الصلح فى 1783 م بين الجانبين ونصت على :
    1- فتح الجمهورية الجديدة جميع الأراضي بين جبال الليجانى ونهر المسيسبي .
    2- فتح فلوريدا لأسبانيا . 3- الحصول على امتيازا للصيد على السواحل الكندية .
    4- تحديد الحدود بين الولايات المتحدة وكندا .
    نتائج الثورة :
    1- نمو الديمقراطية : فاصبح من حق الشعب اختيار حكامهم وتشرييع قوانينهم بانفسهم .
    2- الهجرة : هجرة كثير من الامريكان الموالين للحكم البريطاني الى بريطانيا فاصبحت الولايات المتحدة فيها صغار الصناع والتجار الذين استطاعوا بناء دولة جديدة وبرز منهم المغامرين .
    3- الكنيسة : انقلبت اوضاع الكنيسة الانجلوكية وانهارت سلطاتها واصبحت هناك حرية دينية .
    4- التعليم : مر بمراحل مترادية اثناء النزاع ولكنه اصبح مجاني رغم تعرضه لصعوبة الانفاق عليه ولكن الوطنيين اقروا قانون الاراضي عام 1785 والذي وفر الملايين للدولة كما وفر لهم اراضي كثيرة لانشاء المدارس .
    5- القومية : تكون في اول الامر " اتحاد قومي " من ممثلي الولايات ولكنه كان ضعيف ليس له سلطه على تنفيذ قراراته على الولايات حيث لم يكن له سوى صوت واحد لكل ولاية .
    وبشكل عام : أعطت الثورة للأمريكان : أ - كيان مستقل - ب - صحوة القومية واحياء ذاكرتها - ج - تغير الفكر الاجتماعي للناس من إلغاء الامتيازات والحقوق إلى المساواة العامة .
    قانون الدستور الجديد :
    وضعت الولايات قبل نهاية الثورة دستور مليء بالعيوب سرعان ما تهاوى وسقط لكن تم استبداله بقانون جديد قوى .
    ظروف وضع الدستور الجديد :
    فى 1786 تعرضت البلاد لخطر حرب أهلية واشتدت الحاجة إلى حكومة قوية وانشر الكساد بين عامى 85 / 1786 م كما قل المال وكثرت الديون وهددت الأفكار الشيوعية نيو انجلترا لذلك كان يجب قيام حكومة قوية خاصة بعد كساد التجارة مع انجلترا وجزر الهند الغربية ثم كساد التجارة بين الولايات وبعضها بسبب فرض الرسوم الجمركية التى نتجت عن الحرب مثل الرسوم التى فرضتها فرجينيا على عدد كبير من السلع فى السنوات الثلاث التي أعقبت الثورة ، فرضت جميع الولايات رسوما جديدة على الواردات كان الغرض منها زيادة الدخل وكانت مراحل الإصلاح هى تنازل الولايات عن حقوقها فى المناطق الغربية للحكومة المركزية مما أدى إلى توظيفها بانتظام والذي اتخذ ثلاث خطوات هى :
    1- إقامة مقاطعة لحكامها ومقتضاها حتى إذا بلغ سكانها 5 ألاف أصبح من حقها اقامة جمعية تشريعية من مجلسين وإذا بلغ 60 ألف أصبحت ولاية متكاملة .
    2- عقد مؤتر فى أنايوليس 1786م قرر تعين وكلاء للحكومة يجتمعون فى فيلالقيا فى مايو لبحث وضع الولايات المتحدة .
    3- مؤتمر فيلادلفيا 1786م : تم عقد المؤتمر وحضره ممثلون عن الولايات التى تتكون الجمهورية منهم ونص المؤتمر على :-
    الجانب التشريعي : ونص على إقامة هيئة تشريعية من مجلسين : أ - مجلس الشيوخ وتكون فيه الولايات الصغيرة مثل الكبيرة في حق تمثيله - ب - مجلس نيابي : تتمثل فيه الولايات من حيث عدد سكانها .
    * الجانب التنفيذي : 1- تشكيل هيئة انتخابية وذلك لـ : اختيار " الرئيس " وهذه الهيئة يتمثل أعضائها من حيث عدد أعضائها في مجلسي الشورى والنواب . وللرئيس حق تعين القضاة بموافقة مجلس الشيوخ ويكون تعيينهم مدى الحياة .
    وهكذا أصبحت كل سلطة منفصلة عن الأخرى وتحت رقابة بعضهما البعض .
    ـ ولقد خول المؤتمر الحكومة الفيدرالية حق :-
    بالنسبة للأمور الاقتصادية : 1- فرض الضرائب -2- عقد القروض -3- فرض الرسوم الجمركية ورسوم الإنتاج الموحدة -4- تحديد الأوزان والمقاييس -5- سك النقود -6- وضع قوانين موحدة للإفلاس .
    بالنسبة للأمور السياسية والعسكرية : 1- إنشاء عاصمة جديدة لا تتعدى 10 ميل -2- زيادة عدد الجيش والأسطول -3- تسير دفة العلاقات الخارجية ومن ضمنها مشاكل الهنود ومصالحهم -4- حق إعطاء الجنسية للأجانب -5- حق ضم ولايات جديدة للدولة -6- حق التدخل لفض المنازعات .
    * بالنسبة للأمور التجارية : 1- حق تنظيم التجارة الداخلية -2- إنشاء مكاتب للبريد وطرقه -3- إصدار حقوق الاختراعات والتأليف .
    - تأليف : المؤرخ : حسام المرحومي
     

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 17, 2018 8:03 am